20 مؤسسة تعليمية بجهة تحصل على شارة “مدرسة إيكولوجية”

حصلت 20 مؤسسة تعليمية بجهة الرباط سلا القنيطرة على شارة “مدرسة إيكولوجية”، والتي تهدف إلى تلقين التلاميذ سلوكات يومية جيدة تساهم في حماية البيئة.

وتسلمت المدارس المعنية شهادات التصنيف، خلال حفل نظم أمس الثلاثاء بمدرسة عامر السفلى بسلا من طرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة وبشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

ويتوجه برنامج المدارس الإيكولوجية، الذي أطلقته المؤسسة الدولية للتربية على البيئة والذي اعتمد بالمغرب من طرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي والتعليم العالي، إلى أطفال التعليم الأولي والابتدائي، وذلك بهدف ترسيخ أسس السلوك الإيكولوجي لديهم.

ويمكن برنامج المدارس الإيكولوجية التلاميذ ومختلف الفاعلين في المؤسسة التعليمية، من إعداد مشروع بيئي ملموس حول مكان العيش الذي يقتسمونه. ويتعلق الأمر بمبادرة بيداغوجية وطوعية تحث التلاميذ على الاضطلاع بدور فاعل والوقوف على وضعية فضاء عيشهم من أجل إيجاد حلول للمشاكل البيئية المطروحة.

ويقترح البرنامج محاور للعمل في المدارس المسجلة، تهم تقليص استهلاك الماء واستهلاك الطاقة، وتدبير النفايات، والتغذية السليمة، والمحافظة على التنوع البيولوجي والتضامن.

وقالت السيدة اعتماد الزاير ممثلة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، إن منح هذه الشارات جاء تتويجا للجهود المبذولة على مستوى هذه المدارس من أجل التنفيذ الناجح لبرنامج “المدارس الإيكولوجية” الذي يهم المدارس الابتدائية التي أنجزت مشاريع بيئية، والتي تخضع في نهاية السنة لعملية تقييم من قبل لجنة البرنامج التي تتأكد من مدى احترام المدرسة للمساطر المحددة.

وأوضحت، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الهدف من برنامج “المدارس الإيكولوجية” يتمثل في تلقين التلاميذ سلوكات يومية تخدم بيئتهم، وخصوصا ما تعلق منها بتدبير النفايات وتدبير استهلاك الماء واستهلاك الكهرباء.

من جهته قال السيد عبد الرحمان بليزيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بسلا إن البرنامج يندرج في إطار نشر قيم ترتبط بحماية البيئة وسط التلاميذ، مشيرا إلى أن عددا كبيرا من المدارس انضمت إلى هذا البرنامج “الطموح” الذي يهدف إلى ترسيخ سلوكيات جيدة بيئيا لدى الأجيال الجديدة.

يذكر أن برنامج المدارس الإيكولوجية انطلق سنة 1994 بالدانمارك، وتسهر على تنفيذه بالمغرب مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة. ويضم البرنامج حاليا ما مجموعه 50 ألف مدرسة في 67 بلدا عبر العالم.