“القطاعات الناشئة والتحولات التكنولوجية” محور الجامعة الخريفية للمدرسة الوطنية العليا للفنون والحرف بالرباط

تحتضن المدرسة الوطنية العليا للفنون والحرف بالرباط ، من 14 إلى 16 أكتوبر الجاري ، الجامعة الخريفية التي تننظمها بشراكة مع شبكة الكفاءات المغربية في ألمانيا، تحت عنوان “القطاعات الناشئة والتحولات التكنولوجية”.

وأوضحت المدرسة في بلاغ أن هذه التظاهرة متعددة التخصصات التي تنظم بشكل حضوري، تندرج في إطار اتفاقية الشراكة الموقعة بينها وبين شبكة الكفاءات المغربية في ألمانيا، مفيدة بأنها تروم تقريب الجامعات من التوجهات الحالية والتحولات التكنولوجية الجديدة في المجال الصناعي.

وسيؤطر ورشات العمل الخاصة بهذه الفعالية خبراء من شبكة الكفاءات المغربية، والذين سيتقاسمون معارفهم وخبراتهم وتجاربهم في هذا المجال، بما يسمح للأساتذة والطلية وطلاب الدكتوراه والشباب الحاملين للمشاريع باستكشاف عمليات التطور وتدبير الابتكار في الشركات العالمية الرائدة في مجال التحول التكنولوجي والرقمي.

وعلى هامش هذا الحدث، ستقام ثلاث دورات تكوينية عملية في مختبرات المدرسة الوطنية العليا للفنون والحرف، تهم الدورة الأولى تقنيات المحركات الحديثة، مع ملخص شامل عن تقنية محرك إحدى أفضل السيارات الألمانية وتفكيكه، فيما تتمحور الثانية حول البرمجة الروبوتية. بينما تركز الدورة الثالثة على تدبير دورة حياة المنتج.

وستشهد هذه التظاهرة الأكاديمية والصناعية توقيع اتفاقيات شراكة بين المدرسة ومجموعة من المؤسسات الصناعية.