وفد إعلامي مكسيكي يطلع على التجربة الإعلامية لوكالة المغرب العربي للأنباء

التقى وفد إعلامي مكسيكي، اليوم الاثنين بالرباط، بمسؤولي التحرير بوكالة المغرب العربي للأنباء، حيث اطلع على التجربة الإعلامية للوكالة، والتطور الذي شهدته في السنوات الأخيرة.

ويضم الوفد المكسيكي كلا من عمر ثيبيدا، الصحافي والمقدم بقناة “كنال اونثي” وكاتب عمود في صحيفة “الفنانثييرو” المختصة في مجال المالية والاقتصاد والأعمال والسياسة، و ليتيثيا كاربخال اريانو، الصحافية والمقدمة في نفس القناة،

وقدمت للوفد المكسيكي بالمناسبة نبذة عن عمل الوكالة، والدور الذي أصبحت تضطلع به على المستوى الإقليمي، وذلك بفضل شبكة من المراسلين في داخل المغرب وخارجه.

كما اطلع الوفد على التطور الذي حققته وكالة المغرب العربي للأنباء خلال العشر سنوات الماضية خاصة على مستوى التحول الرقمي الذي باشرته الوكالة ومكنها من مواكبة الطفرة التكنولوجية التي يشهدها العالم.

واستمع الوفد، أيضا، إلى تجربة وكالة المغرب العربي للأنباء في المجال السمعي البصري من خلال القناة التلفزية الإخبارية “M24” وإذاعة الأخبار المغربية “ريم راديو”.

من جهة أخرى، بحث مسؤولو التحرير بوكالة المغرب العربي للأنباء مع الوفد الإعلامي المكسيكي سبل تعزيز التعاون بين الوكالة وقناة “كنال اونثي”، سيرا على نهج سياسة الانفتاح التي انخرطت فيها الوكالة في السنوات الأخيرة.

وأشادت الصحافية كاربخال اريانو، خلال هذا اللقاء، بالتعاون القائم بين قناة “كنال اونثي” وسفارة المغرب بالمكسيك، مذكرة، في هذا الصدد باتفاق الشراكة الذي وقعه الطرفان مؤخرا من أجل انتاج برامج تعرف بثقافة البلدين، وتبرز أوجه التشابه والتقارب بينهما من أجل تعزيز التبادل الثقافي.

وفي ذات السياق، أبرز عمر ثييدا أن هذا الاتفاق ينص، على وجه الخصوص، على تغطية القناة لأنشطة السفارة وإنجاز تغطيات في المغرب للتعريف بالأهمية السياحية والثقافية للمملكة، معربا في هذا الصدد، عن رغبة الطرف المكسيكي في الاستفادة من نشرات وكالة المغرب العربي للأنباء.

وفي ختام هذه الزيارة قام الوفد المكسيكي بزيارة مختلف مصالح التحرير بوكالة المغرب العربي للأنباء، وكذا قناة “M24” و إذاعة “ريم راديو”.