المبادرة الوطنية للتنمية البشرية: تسليم 19 حافلة مدرسية لجماعات ترابية بالقنيطرة

جرى اليوم الثلاثاء تسليم 19 حافلة نقل مدرسية لـ13 جماعة ترابية تابعة لإقليم القنيطرة ، وذلك في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

بتكلفة 6.6 مليون درهم، تم توزيع هذا الأسطول من الحافلات الذي تم اقتناؤه وفقا لبرامج المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على 17 فاعل جمعوي في الإقليم مكلف بتدبير العربات بهدف إعطاء دفعة لعملية التمدرس ومحاربة الهدر المدرسي.

وجرى تسليم العربات خلال حفل ترأسه عامل القنيطرة فؤاد محمدي، وذلك لفائدة الجماعات الترابية لسيدي محمد لحمر ، والقنيطرة ، وقرية بن عودة ، وبني مالك ، وسيدي علال التازي ، وسيدي طيبي ، وبحارة ولاد عياد ، وعامر السفلية ، وولاد سلامة ، وحدادة ، ومناصرة ، وبن منصور وسيدي بوبكر الحاج.

وقال نائب رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة إقليم القنيطرة ، عز الدين المشوري ، إن اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية بالقنيطرة برمجت برسم فترة 2019-2023 ، وبناء على اقتراح لجان التنمية البشرية المحلية ، العديد من المشاريع لدعم التمدرس ومحاربة الهدر المدرسي.
وأكد السيد المشوري ، في تصريح للقناة الاخبارية (M24) التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء ، أن المبادرة تأتي تماشيا مع برامج المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، والتي تهدف إلى الحد من العجز في مجال البنية التحتية والخدمات الاجتماعية الأساسية ، ومواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة ، وتحسين الدخل وإدماج الشباب اقتصاديا ، بالإضافة إلى تعزيز رأس المال البشري للأجيال الصاعدة.

وقد أشاد فاعلون جمعويون ، شاركوا في هذا الحفل ، بهذه المبادرة ، من قبيل شمس المعارف رشيد ، رئيس جمعية ” طيور الجنة للأطفال في وضعية إعاقة ” ، المستفيدة من حافلتين للنقل المدرسي وفرتهما المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

ويأتي منح العربات في الوقت المناسب ، خاصة وأن هذه الجمعية تضم ما يقرب من 80 طفلا من ذوي الاحتياجات الخاصة ، وهي الفاتة يرى أنها ستكون ذات فائدة لا يمكن إنكارها في حل مشكلة النقل التي يواجهونها.

من جانبه، قال رئيس جمعية الكرامة للأطفال في وضعية إعاقة في الغرب ، توفيق لحلو ، إن تسليم حافلات النقل المدرسي سيسهل الولوج إلى التعليم بالنسبة للعديد من الأطفال المنحدرين من الجماعات المحلية في القنيطرة ، ولا سيما خارج المجال الحضري .

وجرى هذا الحفل ، الذي أقيم بمقر عمالة إقليم القنيطرة ، بحضور ممثلي المصالح الخارجية المعنية ومنتخبين محليين .