سلامة نووية.. “أمسنور” تطلق موقعها الإلكتروني الجديد

أطلقت الوكالة المغربية للأمن والسلامة في المجالين النووي والإشعاعي “أمسنور”، اليوم الخميس بالرباط، موقعها الإلكتروني الجديد المخصص للتواصل وإعلام العموم.

وأوضحت الوكالة، في بلاغ، أنها أعادت تصميم موقعها الإلكتروني لدعم تطويرها وتبسيط الولوج للمعلومات وضمان تواصل أفضل، وذلك من أجل تعزيز موقعها المؤسساتي الوطني والدولي، وتحقيق هدفها الاستراتيجي بأن تصبح هيئة تنظيمية مستقلة ذات مصداقية وشفافية.

وبهذه المناسبة، قال المدير العام للوكالة، الخمار المرابط، إن الموقع الإلكتروني الجديد يأتي وفقا للقانون رقم 12-142 الذي ينص على أن “أمسنور” ملزمة باتخاذ التدابير اللازمة لإعلام العموم بالعمليات التنظيمية للجوانب المتعلقة بأمن الأنشطة المصرح بها، وأيضا القانون رقم 13-31 المتعلق بالحق في الحصول على المعلومات من جميع الإدارات والمؤسسات العمومية.

وأشار إلى أن الموقع الإلكتروني يتوفر على فضاء يضم على الخصوص بلاغات وملفات صحفية، ومكتبة للصور ومكتبة خاصة بأنشطة الوكالة، فضلا عن معلومات تكتسي صبغة وطنية وإقليمية، مسجلا في هذا الصدد أن القارة الإفريقية تعد أولوية وطنية وأن “أمسنور” تقوم بعدد من الأنشطة من أجل الإسهام في النهوض بالتعاون جنوب-جنوب.

ويعد الموقع الجديد ل”أمسنور” أداة أساسية للتواصل وإعلام العموم حول العمليات التنظيمية للأمن والسلامة في المجالين النووي والإشعاعي، ويشكل منصة مهمة للتفاعل مع مستخدمي مصادر الإشعاعات المؤينة على المستوى الوطني.

وتم تصميم الموقع الإلكتروني بشكل ديناميكي لنشر معلومات تلبي احتياجات الشركاء الوطنيين والدوليين والعموم ووسائل الإعلام، تخص نشر النصوص التنظيمية (القوانين والمراسيم والقرارات) وأدلة الممارسات الجيدة، وكذا لتمكين المشغلين والمستخدمين من الولوج إلى خدمات “أمسنور” عبر الأنترنت.

ووعيا منها بأهمية وتأثير التكنولوجيات الحديثة للإعلام والاتصال، استثمرت “أمسنور” في إحداث مضمون موقعها الإلكتروني وحساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي. ففي سنة 2019، وعقب إنجاز دراسة الاستراتيجية التواصلية، أعدت الوكالة المغربية للأمن والسلامة في المجالين النووي والإشعاعي مخططا للتواصل الرقمي، يروم مواكبة حملاتها التواصلية.